تبدأ رحلة الحمل من عملية التبويض حيث تنطلق بيضة واحدة من أحد المبيضين عند المرأة كل أربعة أسابيع ، وتمر البيضة من خلال قناة فالوب. وإذا لم تخصب أو تلقح في قناة فالوب ، فإنها تذهب إلى الرحم حيث تموت وتتحلل ثم تخرج إلى خارج جسم المرأة ضمن الدورة الشهرية .


ولزيادة فرص حدوث الحمل اليكم بعض النصائح المفيدة التى يمكن للسيدات اتباعها :
تأكدى من حدوث عملية التبويض ، فإذا لم تكن الدورة الشهرية منتظمة لديك فربما لا تحدث لك علمية تبويض .

الدليل على حدوث عملية التبويض هو التغيرات الواضحة فى مخاط الرحم فى منتصف دورة التبويض ، فالمخاط يصبح أقل سمكا وأكثر سيولة وشفافية ، وتشمل الأعراض الأخرى إحساسا بالآم فى الثدى وتقلصات وتسمى آلام التبويض


يمكن لبعض النساء أن يحفزن عملية التبويض بزيادة وزنهن عدة أرطال أو بإنقاصه عدة أرطال ، وبشكل عام ، كلما اقترب وزنك من الوزن المثالى المذكور فى جداول الإحصائيات العلمية كلما كان ذلك أفضل لك ، فأنت تحتاجين أن يكون وزنك حوالى 95% من الوزن المثالى ولا يزيد عن 120 % .


لا تكثرى من أداء التمارين وهناك سببان وراء هذه النصحية ، فإذا كانت التمارين تسبب لك فقدان كمية كبيرة من دهون الجسم ، فقد يتوقف جسمك عن التبويض ، ولكن إذا كنت تحافظين على وزنك الطبيعى ، فقد تعرضين نفسك للخطر إذا كنت تحافظين على وزنك الطبيعى ، فقد تعرضين نفسك للخطر إذا قضيت أكثر من ساعة يوميا وأنت تقومين بأنشطة مثل الجرى أو التزلج أو السباحة .


اضبطى التوقيت إذا كانت عملية التبويض منتظمة وطبيعية فلعلك لا تقومين بالممارسة حينما تزداد الخصوبة لديك ، إن المسألة بسيطة ، فأحيانا تجد زوجين مشغولين بالعمل ، ويقومان بالممارسة مرة أو مرتين فى الأسبوع ، ولا يحققان هدفهما .


ولمعالجة هذة الحالة :حاولى أن تتنبئى بدورة التبويض ، فيمكنك أن تتنبئى بتاريخ دورتك الشهرية القادمة ، وتعودي للوراء أربعة عشر يوما ، ثم تقومين بالممارسة كل ليلة من اليوم الحادى عشر وحتى اليوم السادس عشر


الاختبار الذاتي لوقت التبويض:إذا أردت الحمل ، فإن هناك عدة اختبارات متوفرة دون الحاجة لتذكرة طبيب لمساعدتك على تحديد افضل الأوقات لمحاولة هذا. هذه الاختبارات تتنبأ بوقت التبويض عن طريق كشف هرمون اللوتنة أو الهرمون المنشط للجسم الأصفر بالمبيض Luteinizng hormone الذي يؤدي بدورة إلى انبثاق البويضة. تقوم شريحة غمس معالجة كيميائيا بكشف وجود هرمون اللونتة في عينة من البول . فإذا وجدت الهرمون في البول تغير لون الشريحة . ويحدث التبويض ما بين 12 إلى 36 ساعة من الاختبار الموجب.