إذا كان مرض البواسير مرض مؤلم ومحرج يصيب الإنسان خاصة حينما يضطر أن يذهب للطبيب الذي بالتبعية يقوم بالكشف عليه كشفا عضويا ويقرر له بعض العقاقير الدوائية التي ربما تحقق له الراحة والشفاء والتي ربما تأتي بالعكسولكن قد يصاب المريض بالدهشة، حينما يذهب للطبيب ويقرر علاجه بالثلج.. نعم الثلج الذي نستعملة يوميا وموجود في ثلاجة كل منزل.

ود تم اكتشاف مؤخرا أن الثلج يقضي على البواسير نهائيا وقد طورت طريقة تسهل استعمال الثلج الصافي أي: بدون إضافة أي شيء.. فمن الممكن استخدام الكفوف طبية "الجونتي" (كالتي يستعملها الاطباء او تستعملها ربات البيوت في المطبخ) فنضع بداخلها ماء من الصنبور بمعدل كوب ثم نقوم بربط الكفوف ونضعها في الثلاجة (الفريزر) ونتركها حتى تتجمد ويأخذ الثلج هيئة الأصابع وهذا يسهل التعامل معها وادخالها "كلا على حدة" قليلا قليلا عبر فتحة الشرج بحيث تلامس الباسورمباشرة.

ولكن قد يقول البعض: كيف يتحمل المريض الثلج البارد في مكان حساس مثل هذا؟ والجواب أن اللحظات الأولى من وضع الثلج في الموضع المريض تكون مؤلمة نوعا، ولكن سرعان ما تتخدر المنطقة ولا يشعر المريض بشيء وبهذه الطريقة يمكن وضع الثلج لعدة دقائق 5-10 دقائق يوميا.

وينصح الأطباء عند ذوبان قطعة الثلج نستعمل أخرى مكانها وقد لوحظ أن هناك حالات شفيت بعد يومين من استعمال هذه الطريقة الطبيعية اليسيرة والرخيصة وبعضها احتاج لخمسة ايام وبعضها استعمل لثلاثة ايام وكان الشفاء بأمر الله.