لم ينتهي زمن الدعوة ، كما يزعم البعض  ، فيجب علي كل منا ان يبحث عن دوره .