استعاد التمساح “كاسيوس” البالغ طوله 5.48 أمتار، والأب الأكبر لخمسين تمساحاً في مزعة للزواحف في أستراليا لقبه كأكبر تمساح في الأسر في العالم مطلع الأسبوع بعد وفاة “لولونغ” التمساح الأكبر في العالم والبالغ طوله 6.17 أمتار في الفلبين.

وفقد “كاسيوس” “110 أعوام” البالغ وزنه طناً، اللقب في عام 2011 عندما اصطيد “لولونغ” ووضع في إحدى حدائق السياحة البيئية في بلدة بوناوان في جنوبي الفلبين.وتعيش التماسيح في الأسر لفترات أطول وتنمو بصورة أكبر من تلك التي تعيش في البرية.

وأشار بيلي كريج -الذي أسس جده جورج حديقة الزواحف في ماريلاند ميلانيزيا في غرين أيلاند إلى وجود تمساح آخر كبير يبلغ طوله 4.5 أمتار ولا يمكن الاقتراب منه، وتكون البوابات دائما مغلقة ويطعم بالعصا.

وقال كريج إن التماسيح ليست أذكى الحيوانات، ولكنها تعرف ما يتعين عليها القيام به من أجل البقاء وهي تجيد هذا، ولكن أي وظائف دماغية أعلى من ذلك فليس لها المقدرة حقا على القيام بها.