يستمر هذا العالم في زمننا هذا بعجائبه و غرائبه التي لا تنتهي . الكل منا يعرف حقيقة و لم نسمع عكسها أبدا . و هي أن المولود و بعد خروجه من رحم أمه إلى الدنيا يجب أن يبكي لكي تمتلئ رئتيه بالهواء . فهذه حقيقة طيبة و ربانية . و لكن الله عز و جل هو الوحيد الذي يستطيع أن يغير هذه الحقائق بمشيئته .هذا الطفل و بعد أن وضعته أمه بخمس ثواني بدأ بالابتسام و تم إلتقاط صورة له على الفور و قد دخل فعلا موسوعة جينيس على أنه المولود الوحيد الذي إبتسم بعد ولادته و لم يبكي ... سبحان الله القادر على كل شي.............