يعتبر تساقط الشعر من أكثر المشاكل التي تعاني منها الكثيرات، لكن هل تعرفين أنك قد تكونين أنت السبب وراء ضعف وسقوط شعرك؟ نعم، فهناك عادات سيئة قد تفعلينها دون معرفة ضررها على شعرك، مما يفقد شعرك بريقه ولمعانه بالتدريج، وأسوأ هذه العادات هي:


1. تمشيط الشعر من الجذور إلى الأطراف

الغرض من تمشيط الشعر بالفرشاة أو بالمشط هو توزيع الزيوت الطبيعية في فروة الرأس على الشعر من الجذور إلى الأطراف، لكن تمشيط الشعر من الجذور إلى الأطراف قد يتسبب في تلف الشعر من المنتصف والأطراف وزيادة نسبة تساقطه، خصوصاً إذا كان الشعر خفيفاً أو ضعيفاً.

لذا فإن أفضل طريقة لتمشيط الشعر هي تمشيطه من الأطراف أولاً ثم إلى الأعلى وصولاً إلى جذور الشعروفروة الرأس، مع الحرص على استعمال المشط الواسع بدلاً من المشط ذي الأسنان الضيقة إذا كان الشعرخفيفاً وضعيفاً.



2. غسل الشعر يومياً

يعتبر غسل الشعر يومياً من أسوأ العادات التي تؤدي إلى إضعاف الشعر وكثرة تساقطه، لأن كثرة غسل الشعرتؤدي إلى حرمان الشعر من الزيوت الطبيعية التي تحميه من التقصف والتساقط.

لذا فمن الأفضل غسل الشعر مرة أو مرتين أسبوعياً، مع الحرص على عمل حمام زيت للشعر مرة كل أسبوع.


3. تجفيف الشعر

تلجأ الكثيرات إلى تجفيف الشعر بالمجفف بعد الحمام مباشرةً، وهو الأمر الذي يؤدي إلى فقدان الشعر نعومته ولمعانه الطبيعي ويزيد من تساقطه. لذا فإن أفضل طريقة لتجفيف الشعر بعد الحمام هو تجفيفه بالفوطة برفق، ثم تركه ليجف في الهواء. وإذا اقتضت الضرورة استعمال مجفف الشعر، فيجب استخدامه على درجة حرارة منخفضة مع عدم استعماله بصورة يومية.



4. تعريض الشعر لدرجات الحرارة العالية

من أكثر الأشياء التي تضعف الشعر وتؤدي إلى زيادة تساقطه كثرة تعريض الشعر لدرجات الحرارة العالية، مثلما الحال عند فرد الشعر بالمكواة أو السشوار الكهربي، لذا فمن الأفضل عدم تعريض الشعر لدرجات الحرارة العالية، واستعمال درجات الحرارة المتوسطة في تلك الآلات، وكذلك يجب الحرص على تغذية الشعر بعمل حمامات الكريم والزيوت الطبيعية لتعويض الزيوت التي يفقدها الشعر نتيجة التعرض للحرارة.



5. سوء التغذية

الشعر كائن حي، ينمو ويتأثر بالعوامل الخارجية كالحرارة والهواء، وأيضاً بالعوامل الداخلية مثل الحالة النفسية السيئة وسوء التغذية، فاحرصي على توفير التغذية اللازمة لشعرك من خلال تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج (سي)، والحديد، والزنك، وحمض الفوليك.