(( لغة الجسد  ))
     



 قال دكتور إبراهيم الفقي في كتابه
.
.
.
تبين جميع الابحاث المتوفرة أن لغة الجسد هي الجزء الأهم من أي رسالة
تنتقلمن شخص لآخر ؛وأن ما بين 50%إلي 80% من المعلومات يمكن أن تنقل بهذة الطريقة

وهذة بعض الأمثلة للغة الجسد

لمس اليد للوجة أثناء الحديث أمر مرتبط بالكذب وكذلك الحال عند لمس
الأنف أثناء الكلام وقد يلجأ البعض إلي لمس الأذن عند التشكيك بكلام يقال أمامهم

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

في حالة الغضب تميل النساء إلي التحديق في عيني الرجل محاولة طمأنتة
ولكن لو فعل ذلك رجل مع آخر فلربما يعد الأمر نوعا من التهديد

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

الابتسامة المزيفةتظهر بوضوح في عضلات زاويتي الفم ولكن في الأبتسامة
الحقيقية فإن عضلات أطراف العينين تتقلص أيضا

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

عندما يهز البعض رؤوسهم في إشارة تأييد و الاهتمام نجد أن
الشخص المتكلم يزيد من سرعة كلامة

في حين أن تشابك الذراعين وتباطؤ رفرفة العين إلي الملل أو إلي عدم الموافقة
ما يحتمل أن يجعل المتكلم يبطئ في كلامة

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

أن يكون الأبهامان متلاصقين فهذا يعني إن المتحدث عقلاني وكريم
ومثقف ويستطيع التأقلم مع الظروف العامة

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

عندما يجري تعريف بعض الناس إلي بعضهم الآخر يظهر مستوي ما من الإهتمام
يعبر عنة بإزدياد رفرفة أجفان العينين من 18 إلي 25 مرة في الدقيقة

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

ضع اليدين علي الطاولة بأتجاة الشخص المتحدث فهذة بمثابة دعوة لتكوين علاقة حميمة

عندما تكون اليدين مفتوحة فهذه الإيماءه تقترن بالصدق والخضوع

وفي حالة كون الذراعات متصالبتين فمعني ذلك أن الشخص بحالة دفاعية سلبية

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

الرجل الذي يجلس علي كرسي واضعا يدة علي ظهر كرسي آخر فهذا دليل
علي أنة بحاجة إلي شريكة تكون جالسة بجانبة ليغمرها بعطفة

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

أما الغمزة بالعين اليمين فإنها تعني أن الرجل عقلاني ومنهجي بينما الغمزة
بالعين اليسار معناها أن الانسان عاطفي ولدية إحساس بغرائز من يقابلة

بعض الامثلة لتعرفي ما يفكر بة الآخرون دون أن يتكلموا

يفضل المرء أن يتوجة بعد دخولة السوق أو المحلات التجارية إلي اليمين
لأنة سوف يستخدم يده اليمني الأقوي وشعر بالأنشراحإذا كانت الممرات واسعة
بينما يشعر بالضيق ةإذا كانت هذه الممرات واسعة ولذا يحاول إصحاب المخازن بتنفيذ هذه
الرغبات إذ يضعون السلع الغالية الثمن في الأتجاة اليمين وفي الممرات الواسعة
ويجب أيضا أن تكون السلع في متناول الزبون لانة لن يشتري عادة أي سلعة لا يمسها بيدة
وقلما يشتري أحدنا سلعة كتب عليها ((ممنوع اللمس)).








*مقتنبس من كتاب دكتور ابراهيم الفقى (فن الفراسة) رحمه الله