المرأة بطبعها
تتمنى أن تظل مشاعر الرجل 24 ساعة مشتعلة بالأشواق والحب 
لأن الحب البارد مثل الأكل بدون ملح لا تستسيغه أبداً 
وبطبعها كذلك 
أن الشك يدبّ إلى قلبها إذا كانت مشاعر زوجها متقلبة 
وتحس أنها لم تعد تلك الحبيبة ذات اللمسة السحرية و المنظر الجذاب في عينيه 
وقد تشعر بالكآبة والمعاناة النفسية إذا لمست ذلك الفتور في العاطفة والسكون في الحب والإعراض عن كلمات الغزل
لذلك يجب على الرجل
من و جهة نظرها أن يبقى محافظاً على المشاعر الرومانسية على الدوام 

السؤال : 
هل الرجل يعرف ما هي الرومانسية ؟
نعم .. نعم .. نعم 
يعرف الرومانسية
لأن الرومانسية لا تكون إلا مع الرجل وبالرجل فمستحيل أن تعيش المرأة الرومانسية لوحدها 

أحبتي 
الرومانسية تخلق من الرجل في نظر المرأة إنساناً لا يقدر بثمن
فتفرح به وتلاعبه وتأنس معه وتفتخر بوجوده في حياتها
ولكن البعض من الرجال لديهم وجهة نظر أخرى 
وهي يرى أن رومانسيته .. ضعفٌ منه
وأحياناَ كثيرة
قد يخفي رومانسيته لدرجة يظن من حوله بأنه صخرة لا تمتلك إحساساً بالرغم من أنه يحمل في داخله رومانسية تفوق مئات النساء حناناً

وأحيانا
يعتقد أنه إذا قال كل شيء لامرأة 
( أماله ومخاوفه وأحلامه وتطلعاته )
سيبدو أحمقا أو متهورا وقليل الحكمة وهذا ما يجعله مترددا في الحديث عن مشاعره.
لذلك قد تتفاجأ الزوجة
بأن الرجل بشخصية أيام الملكة وبعد الزواج بشخصية أخرى فتصاب بالشك والريبة عندما يحدث للرجلتحوّل أو انقلاب في المشاعر دون سابق إنذار

يا أحبتي :
إن كانت الرومانسية عشق المرأة 

فهي من جانب آخر تتمنى أن ترى في الرجل قوة بضعف وجديّة بعاطفة وحزماً برقة
لأن الرجل الذي تحس المرأة أن مشاعره 
( فارطة منه زيادة ) عن اللزوم لا تتقبله
وربما تنفر منه حين يرفض الرضوخ إلى ظروف الواقع وتحمّل المسؤولية

"فالمرأة تتمنى أن تمارس أنوثتها مع رجل يحسسها بجاذبيته التي تجمع بين الرومانسية والقوة في المواجهة ظروف الحياة ."

لذلك الواجب على الرجل 
أن يمازج بين مشاعره وتصرفاته وجديّته وليونته مع المرأة فلا يخفي مشاعره ظناً منه أنه ضعف بل يعتز بعاطفته وكلمته وإحساسه وأن يعيش بواقعية لا يكذب فيها على نفسه ولا على غيره

همسة :
أصعب صدمة تواجه المرأة 
أن ترى زوجها القاسي الغليظ 
رقيق ورومانسي مع غيرها بدون ذنب اقترفته