العقبات التى تقف فى طريق الحياة الزوجية


العقبة الاولى: وهى اختلاف الطباع والصدام الاول
اسرة جديدة تعنى زوج وزوجة في بيت جديد يختلف بكل معالمه وتفاصيله عن بيت الاهل بكل المقاييس فكلا من الزوج والزوجة تربى ونشأ في بيئة مختلفه تماما عن الاخر وبالتالى تختلف طباع الزوجين بالاضافه الى اختلاف الثقافات وهنا يحدث التصادم الاول بين الزوجين ويحدث هذا الصدام عند اول مشكله تحدث بينهما واختلاف وجهات النظر بين الطرفين ويحاول كل طرف من الطرفين بتدعيم وجهه نظره الناتجة عن فكره الخاص به وبدلا من ان يقوم كلا الطرفين بعرض خطته وهدفه التى جهز له مسبقا يتوقف كلا منهما عن ذلك ويبدأ كل طرف في اكتشاف الطرف الاخر
وهنا لابد ان يحاول كلا الزوجين التكيف مع الحياة الجديدة  والتعامل مع هذا الامر بحكمه وان يحاول كلا الطرفين فهم وجهة نظر الاخر بعيدا عن المشاجرات والعناد وهذا يتطلب بعد العناء من الزوجين في بدايه الحياة الزوجية وهنا يكون العامل الاساسي في نجاح الحياة الزوجية هو تقريب وجهات النظر بين الزوجين

 
العقبة الثانية: الاهل
فى بعض الاحيان يكون الاهل عقبة من العقبات التى تقف امام
الزوجين
فى البداية احب اوضح ان دائما يكون لدى الاهل فضول للاطئنان على الزوجين لذلك لا يمكن ان تنقطع اخبار الزوجين عن الاهل ولكن على الزوجين ملئ هذا الفضول بشكل لا يخدش الحياة الزوجية بقشور الاخبار اى ان الزوج او الزوجة يبادرون باعطاء الاهل بعض اخبارهم بدلا من ان يبادروا هم بالتدخل في حياتهم

من ناحية اخري احيانا تكون الزوجة كثيرة الشكوى لاهلها وبالتالى اهل الزوجة سوف تتغير نظرتهم لزوج ابنتهم وهذا خطا شائع تقع فيه معظم الزوجات (يعنى بالبلدى كدة ي فتوكة مسيرك انتى والموز تتصالحوا والنفوس بقي بينه وبين اهلك مقولكيش بقي هيبقي شكلها ايه)
فدائما يجب على الزوجة ان تحرص على مدح الزوج امام اهلها وذكر محاسنه
و الزوج طبعا عليه عامل مهم جدا فى انه يحبب زوجته ف اهلة والعكس وميكونش كثير النقد للزوجة امام الاهل
نيجى لنقطة اخرى وهي
  تدخل الاهل ف بعض الامور بين الزوجين وهنا بيظهر الطرف التالت اللى بيفسد الحياة الزوجية وطبعا مش دايما بيكون الاهل الطرف التالت احيانا بيكون احد الاصدقاء
انا بقي عوزة اتكلم ف النقطة دى بالبلدى كدة المفروض ان احنا حياتنا دى بتبقي حاجة خاصة بينا احنا وبس ومش لازم كل حاجة اهلنا يعرفوها دة مش معناه اننا نبعد وننفصل عن اهلنا تماما بس في بعض الامور مينفعش انها توصل للاهل عشان يتحقق هنا عامل الخصوصية بين الزوجين يعنى مش اى حاجة تحصل اجرى علة التليفون وحصل ى ماما كزا وكزا وكزا طبعا دة يكون مفروض عشان يتحقق زى م قولنا عامل الخصوصية
وطبعا اللوم كله هنا مش هيبقي ع الزوجة بنشوف كتير جدا تدخلات من اهل الزوج وفرض سيطرة جامدة جدا ع الزوجة ودة بيبقي من اكبر العوامل الى بتخلي الحياة الزوجية تفشل بعد الشر عنكوا جميعا ولازم طبعا يبقي ف اساسيات يحطها الزوجين من اول الزواج ان ممنوع اى حد يتدخل ف حياتهم الشخصية ودة طبعا يكون بطريقة كويسة متجرحش حد
وحتة اخيرة ف موضوع الاهل دى
يجب على كل طرف من الزوجين يعلم ان الزواج لايعنى ارتباط شخص باخر وانما يكون ارتباط كل شخص باسرة الاخر كامله
فاحرصي دايما ى فتوكة على انك دايما تعينى زوجك على طاعته وبره لوالدييه هتلاقيه تلقائي بيحترم ويبر اهلك باذن الله
وبكدة اكون خلصت كلام عن الاهل انا بحاول اختصر ع اد م اقدر ي بنات عشان الموضوع ميبقاش ممل
يبقي خلاصة الكلام ف الحتة دى ى فتوكة ايه انك انتى هتبادرى بانك تخبري اهلك باخبارك اللى تطمنهم عليكى مش تكرررى وتحكى يعنى يادوب امور عادية تتحكى ى جميل وربنا يسعدكم دايما ي بنات

العقبة الثالثة وهى:
عقبه المصروفات الماديه
تؤدى المشاكل المادية للعديد من المشاكل داخل الاسرة ويمكن انها تدمر السعادة الزوجية داخل المنزل
نسمع كثيرا عن مشاكل اسرية عديدة تنشأ بسبب المصروفات
طب نبص هنا بصة ى بنات
قال تعالى (لينفق ذو سعة من سعته)
وقوله صلى الله عليه وسلم(افضل الدنانير دينار تنفقه على اهلك ) رواه مسلم
اى ان لابد ان يكون الرجل كريما مع زوجتة واولاده من دون اسراف وان يشعر اسرته بذلك
ويجب على الزوجة الا تبذر
طيب النقطة دى تتحقق ازاى
بحاجة بسيطة اوى ان كل زوج عليه انه يعرف زوجتة دخله وظروفه الماليه اللى هيا تقدر تمشي عليها وتمشي امورها بيهم
ودايما ى بنات كلنا نحمد ربنا ع حالنا ومنبصش لحياة غيرنا ونحقق نقطة الرضا ف حياتنا ومتشكيش ابدا من سوء الحال
وعارفين احنا طبعا حكايه سيدنا ابراهيم لما راح يزور ابنه سيدنا اسماعيل ولم يجدة وسال زوجته عن احوالهم فشكت له من سوء الحال فقالها اية سيدنا ابراهيم قالها انها تخبر اسماعيل بتغيير العتبه
يعنى دايما لازم نحرص ع
الرضاااااااااا يكون شئ اساسي ف حياتنا



العقبة الرابعة: عقبه الاهمال بين الزوجين
لإسلام ضد الإهمال!!
(وإن لأهلك عليك حقا وإن لزوجك عليك حقا)
تلك وصية سلمان لأبي الدرداء ويؤيده عليها رسول الله
وهنا انا مش هرمى الحمل كله ع الزوجة واهمالها لنفسها بس لا انا هقسم النقطة دى لجزئين
وهما:
عقبه اهتمام الزوجة بالاولاد على حساب الزوج
يقول صلى الله عليه وسلم للمرأة: (أسماء بنت عميس: أعلمي من خلفك أن حسن تعبُّل إحداكن لزوجها أفضل أو يعدل الجهاد والجمع والجماعات، ويقول: لو كنت آمرا أحدا أن يسجد لأحد لأمرت أن تسجد لزوجها من عظم حقه عليها.
هذه العقبة من المشاكل التى تؤدى الى انعدام السعادة الزوجية وكثيرا ما تؤدى الى انهيار الحياة الزوجية باكملها
وهي ان تنشغل الام بابنائها على حساب زوجها وتنشغل فى رعايه الابناء والاهتمام بهم وتهمل زوجهاوتهمل الاهتمام بنفسها وتنسي اصلا ان ليها راجل ليه حقوق عندها

تعالوا كدة قبل م نخلص النقطة دى نبص بصه
ع الوصية التالتة والرابعه من وصيةامامه بنت الحارث لابنتها:
فالتفقد لموضع أنفه ، والتعاهد لموضع عينه.

فلا تقع عينه منك على شيء قبيح ،ولا يشم منك إلا أطيب ريح .

وإن الكحل أحسن الموجود ، والماء أطيب الطيب المفقود.



العقبة الخامسة:عقبه اهمال الزوج لزوجتة
قال صلى الله عليه وسلم (خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي)
عن بن عباس: يقول إني لأتزين لها كما تتزين هي لي.
يعنى بردو لازم الراجل يتزين ويهتم بنفسه مش كل حاجة ع الست
ونجدايضا اهمال الزوج لزوجته في صور
طول فترة غياب الزوج خارج المنزل
سهر الزوج مع الاصدقاء واهماله لمنزله واولاده
وهذه العقبه خطيرة جدا ع الحياة الزوجية وسعادتها ولها تأثيرها السلبي على الطرفين
العقبة الخامسة وهي العند والتشبث بالرأى دون نقاش ومشاورة
احيانا يتمسك احد الطرفين برأيه ويفرضه ع الطرف الاخر دون الاهتمام به او الاخذ برايه وهذا يؤثر ع الحياة الزوجيه والتقلليل من شان الاخر
ولابد ان ناخذ قدوتنا رسولنا الكريم
انه شاور ام سلمه في صلح الحديبية يعنى لازم المشاورة والمشاركة ف الراى بين الزوجين (سماعكم بتقولوا بس اللي يسمع ي اوختى )
 
العقبه السادسة :وهى عدم التعاون بين الزوجين
وهنا لكى تنجح الاسرة ف تحقيق السعادة الزوجية لابد ان يكون هناك تعاون مشترك بين الرجل والمراة ف كل امور الاسرة مثل التعاون فى اداء الطاعات والتعاون فى تربية الابناءوالتعاون فى الامور المنزليه
وطبعا منقدرش ننسي عندما
سئلت عائشة رضي الله عنها "ماكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل فى بيته قالت كان يخيط ثوبه ويخصف نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم "
يعنى لااااااازم نساعد بعض ف كل حاااااااجة عشان الدنيا تمشي والحياة تمشي ومنفضلش نرمى الحمل ع بعض ف كل حاجة


العقبه السابعه: طول فترة الخصام بين الزوجين
طبعا كلنا عارفين ان البعد بيولد الجفا
طول المقاطعة والهجران بين الزوجين لها تأثير قوى على السعادة الزوجية
طبعا كل مازاد الزعل والبعد بين الزوجين كل م تتجمد المشاعر والاحسايس اللى بينهم فدايما نحاول ان كل مشكله متسيبهاش تطول ونحاول ندور باسرع وقت ع حلول ومنسيبش نفسنا للزعل والهم والله الدنيا مش ميتاهلة اي حاجة فدايما يبقي عندنا سرعة ف حل المشاكل ى بنااااااات وربنا يسعدكم كلكم يااااااااااااااارب


العقبة الثامنة: عدم تحمل المسؤليه
ن عبد الله بن عمر بن الخطاب ما قال : سمعت الرسول يقول : " كلكم راعٍ وكلكم مسؤولٌ عن رعيته؛ الإمام راعٍ ومسؤولٌ عن رعيته، والرجل راعٍ في أهله وهو مسؤولٌ عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسؤولة عن رعيتها، والخادم راعٍ في مال سيده ومسؤولٌ عن رعيته، وكلكم راعٍ ومسؤولٌ عن رعيته."
يعنى الاسلام حثنا ع المسؤلية وتحملها وكل فرد بيبقي عنده مجموعة من المسؤليات في حياته زى م الحديث موضح
يعنى الرجل راع ومسؤل عن زوجته واولادة وتامين حاجتهم من مسكن وماكل وملبس وايضا مسؤلية تربيته لولادهوتعليمهم للدين والادب والاخلاق
واوضح الحديث دور المراة ومسؤليتها ودورها ف رعاية بييتها وزوجها واولادها اى ان المراة مسؤله ى بنات زيها زى الراجل وهتتحاسب عليها بردو

احيانابقي تكون الزوجة مدللة في بيت الاهل ولا تستطيع تحمل المسؤلية
يعنى مثلا البنت في بيت اهلها غير وهيا متجوزة اهتمامتها بتختلف وطريقة حياتها بتختلف فهنا لازم يكون عند البنت وعى بتحمل المسؤلية عند الزواج عشان حياتها تمشي صح فدة واجب كل ام انها تحاول زرع المسؤليات جوة ابنائها عشان ميجوش بعد كدة يتصدموا ف الواقع
وايضا من ناحية الشاب قبل الزواج بيبقي مقضيها خروجات مع اصحابه ولف ومش وراه اى مسؤليه وطبعا الوضع بيختلف عند الزواج فلااازم يكون عندهم وعى جامد جدا عشان ميفقدوش السعادة ما بينهم


العقبة التاسعة :وهى الروتين اليومى والملل
الملل والروتين نقدر نقول عليهم فيرس يصيب الحياة الزوجية ويقتل الحب بين الزوجين ى بنات
وطبعا مع ضغوط الحياة وزيادة المسؤليات والواجبات بين الزوجين فبنلاقي الحياة والدنيا ماشية بطريقة معينة مبتتغيرش يعنى اللى نبات فيه نصبح فيه مفيش تغيير فطبعا لازم يقل الحب وتقل السعادة فعشان كدة لازم نحرص دايما ى بنات ع اننا نكسر الروتين باى حاجة غريبة نعملها غير بيها من طريقة حياتن فنحاول ع اد م نقدر منخليش النظام اللى ف حياتنا يتحول لروتين

العقبة العاشرة
من العوامل المهمة اللى بتقتل السعادة الزوجية بين الزوجين ان بيلاقو الزوجين صعوبة في تربية الابناء والخلافات حول طريقة تربية الابناء يعنى كل واحد فلازم ناخد بالنا م النقطة دى ى بنات ونحاول دايما نقرا ف تربية الابناء وطرق التربية
العقبة الحادية عشروهى عدم التعبير عن السعادة
طبعا كلنا عارفين ان السلوك الذى يعزز بمعززات ينمو
والسلوك الذى يثبط يهبط
يعنى ايه الكلام دة يعنى ان الزوجة لازم تعبر عن الرضا تجاة سلوكيات زوجها يعنى اية بردو يعنى ميكونش الراجل مثلا عامل البدع للست وبيتعب ويشقي علشان الزوجة وميلاقيش منها كلمة حلوة ف حقة ولا كلمة شكر ولا حتى دعوة حلوة لاء المفروض بقي انك دايما تعبري عن السعادة لزوجك ونفس الكلام للراجل انه دايما لازم يعبر عن السعادة اللى عايش فيها مع زوجتة وخير مثال لذلك طبعا
حب النبي للسيدة عائشة اللى كان دايما بيظهره
العقبة الثانية عشر الغيرة والشك وسوء الظن بين الزوجين
الغيرة والشك بين الزوجين من العوامل اللى بتقتل السعادة وتخليها تهرب شوية بشوية لغاية م تنعدم خاااااااااالص
وطبعا الشك دة نتيجة نقص الثقة بين الزوجين وبالتاالى هيظهر الشك بين الزوجين واكيد كلنا عارفين الشك والغيرة نتايجهم اية غير الخناق والزعيق والصوت العالى والشيطان تلاقيه دايما ع دماغك فاوعى تسيبي نفسك للشك ابداااااااااااا وانك تسيئي الظن بزوجك ى موزة وابعدى الشيطان عن دماااغك لان كلكم عارفين شوشو وعاميله
طبعا فى امو هتستدعى الشك بس ياريت كل حاجة يكون التعامل معاها بعقلانية وموازنة للامور وخليكى دايما هادية واياكى م المواجهة فاى شئ وانتى غضبانة يعنى تهدى وتفكرى بعدين تواجهى ى موزتى وربنا يبعد عنكم ياااااااارب كل شر


طبعا في امور تانية كتيير بيبقي ليها اثر ع هدم السعادة الزوجية بين الزوجين مثل ضرب الزوج لزوجته ،والزعيق والعصبية والصوت العاالى اللى بكرههم جداااااااااااااااا، والنقد المستمر بين الزوجين ،وانعدام الحوار ، وانعدام الرومانسية ، والعنااااااد