تمكن المصور الإندونيسي “أدهي برايوجا” من تصوير لقطات نادرة لا تصدق داخل الحديقة الوطنية، في مدينة “ماترام” بإندونيسيا لـ”جرادة” إندونيسية وهي تقوم بتغيير جلدها في مشهد خلاب، وقد أظهرت الصور التي نشرتها صحيفة “الديلي ميل” البريطانية وقوف الحشرة على فرع شجرة، وبدأت تدريجياً في الإنسلاخ من الجلد القديم، حتى خرجت في النهاية حشرة جديدة تماماً، واستغرق هذا المشهد النادر نحو 40 دقيقة، وقال المصور الإندونيسي: لاحظت الحشرة وهي تتحول، ورأسها تتجه للأسفل، وهي معلقة على عشب يصل طوله نحو 30 سنتيمتراً، والجدير بالذكر أن هناك أكثر من عشرة آلاف نوع من الجراد، أكبرها يصل طوله إلى نحو 11.5 سم، وتعد في بعض البلاد مصدراً جيداً للبروتين، ويتم أكلها، خاصة في جنوب المكسيك، حيث يتميز الجراد باحتوائه على كميات مرتفعة من المعادن والفيتامينات، خاصة وأن معظم أنواع الجراد تتغذى فقط على النباتات.











0 التعليقات:

Post a Comment