يبلغ الشاب الهندي “أزاد سينج” من العمر 22 عاماً إلا أنه يعيش في جسد طفل صغير يبلغ 90 سنتيمتر، ليصبح بذلك أصغر مدرس في العالم.

ويعاني “سينج” من اضطراب هرموني نادر منعه من النمو منذ بلوغه سن الخامسة حيث يبلغ وزنه 18.5 كيلو جرام وطوله لا يزيد عن متر واحد ويرتدي ملابس أطفال في السابعة من العمر ويطلق عليه التلاميذ في مدرسة البنات بولاية هاريانا في الهند حيث يعمل مدرساً لمهارات الحاسوب اسم شوتو وتعني المعلم الصغير.

ويتلقى “سينج” مقابل عمله راتب 10 آلاف روبية ويقول بأنه مسرور بما ينجزه خاصة وأن وظيفته تكسبه الكثير من احترام الأخرين.