أقام الحفل في برشلونة الإسبانية ودعا إليه 500 شخص فقط يخدمهم جيش من الطهاة

أنفق أشهر ملياردير في الهند 80 مليون دولار لإقامة حفل زفاف مبهر وباذخ لابنة شقيقه البالغة من العمر 26 عاماً، فيما استمر الحفل ثلاثة أيام متواصلة استخدمت خلالها الطائرات المروحية.

وحضر 500 شخص فقط حفل الزفاف الذي سجل رقماً قياسياً من حيث الترف والبذخ، فيما تم استيراد جيش من الخدم والطهاة قوامه 200 شخص من كل من الهند وتايلاند لتقديم الخدمات اللازمة لحفل الزفاف الذي أقيم في إسبانيا.

وتم تنظيم حفل الزفاف لصالح ابنة شقيق إمبراطور الصناعة الهندية لاكشمي ميتال، الذي يعتبر أغنى رجل في القارة الهندية البالغ من العمر 63 عاماً.

واستنفرت مدينة برشلونة الإسبانية كل إمكاناتها لإقامة حفل الزفاف، فيما قدمت السلطات الحكومية المحلية تسهيلات استثنائية للملياردير الهندي الذي يقيم عادة مع عائلته في العاصمة البريطانية لندن، فيما تسبب حفل الزفاف المبهر في انتقادات واسعة للحكومة في إسبانيا نتيجة التسهيلات غير المسبوقة التي قدمتها.

وأغلقت السلطات البلدية في برشلونة العديد من المرافق العامة في المدينة من أجل الحفل، ومن بينها المتحف الوطني ومنشأة فنية أخرى.

وحظيت كريستي بهذا الحفل الذي تكفل به خالها، فيما تعيش عائلة هذا الملياردير الهندي في أفخم مناطق لندن، إلا أنها فضلت إقامته في برشلونة على سواحل إسبانيا.

وتزوجت الفتاة المحظوظة من شاب يبلغ من العمر 36 عاماً ويدعى جولراج بيهل، والذي سبق أن عمل موظفاً في بنك "رويال بنك أوف سكوتلاند".