هل سبق ان توقعت حدوث شئ وحدث فعلا..هل تعرف لماذا؟!!

مثلاً :
شخص يخاف من العين وفعلا تجده محسود
لماذا ؟!
و آخر يتوقع أنه لن ينجح هذه
السنة
و فعلا لا ينجح !!
و ثالث
تخاف الزوجة من زوجها أو ولدها يمرض وفعلاً يحدث
ورابع…
يخاف من الفقر .. وعلا يحل عليه الفقر
وخامس وسادس …..
و غيرها  وغيرها من الأمثلة الكثيرة ..

السؤال :
لماذا تخاف من حدوث الشيء ثم يحدث فعلا ؟!
السبب :

قول الــلّــه تعالى في الحديث القدسي :
( أنا عند ظن عبدي بي )
هنا …

لم يقل ربنا جل وعلا :
” أنا عند ( حسن ) ظن ..
وإنما قال :
” أنا عند ظن عبدي بي “

مَا الفرق ؟!
حينما نتوقع أن حياتنا ستصبح جميلة ورائعة ، و ننجح ، و نسمع الأخبار الجيدة .. فا الــلّــه يعطينا إياها
.. ” وعلى نياتكم ترزقون ” ..
( هذا من حسن الظن با الــلّــه )

و إذا كنت موسوسا
و دائماً تفكر أنه ستصيبك مصيبة
و ستواجهك مشكلة
و حياتك كلها ستصبح مآسي و هم و نكد
تأكد أنك ستعيش مثلما أحسست
( هذا من سوء الظن با الــلّــه )
لا تتذمر
وتظن السوء
و تقول إني أحسست بذلك
لأن ..
رب العزة والملكوت يقول :
( والظانين بالله ظن السوء عليهم دائرة السوء )

ولا تنس ..
أن الــلّــه كريم ( بيده الخير )
وهو على كل شيء قدير

مــاذا تــعرف عــن [ الــحمد لله ].. !
- أول كــلمة قــالها آدم ..
- أول كــلمة فــي الــقرآن ..
- أفــضل الــدعاء ..
- أفــضل الــناس يــوم الــقيامة
” الحــامدون ” ..
- غــراس الــجنة ..
- بــها ختــام الــدنيا والآخــرة ..
- تقــال عــند الــفرح وعــند الــحزن وعلــى گــل حــال ..

 •• اللــهم لك الــحمد حــتى تــرضى ولك الــحمد إذا رضــيِت ولك الــحمد بــعد الــرضآ