قامت أحد الشركات الترفيهية بإطلاق موقع لكي يتعرف الأشخاص على من يشبهونهم انطلاقا من مثل "يخلق من الشبه أربعين"، ويعمل الموقع على تجميع أكبر عدد من الأعضاء يبحثون فيما بينهم عن وجه الشبه، حتى يتمكنوا من العثور على شبيههم.





ويقوم الموقع بطلب المشترك بوصف ملامح وجهه من خلال بعض الاختيارات المطروحة أمامه، إضافة إلى تحميل صورتين شخصيتين له ليسهل مقارنتها مع الآخرين.




الطريف فى الأمر أن هناك العشرات من المشتركين قد وجدوا توائم لهم فى الشكل يشبهونهم بصورة جنونية وكأنهم نسخة أخرى منهم ولكن من جنسيات أخرى، أنت أيضا يمكنك التجربة بالدخول على هذا الرابط.