توفي إلي رحمة الله الفنان القدير سيد زيان عن عمر يناهز 73 عام، بعد ان عاني بشدة وصارع المرض خلال الأعوام الماضية، وذلك بعدما أصيب بجلطة دماغية، جعلت حالتة الصحية في تدهور مستمر طوال تلك الأعوام، قبل أن ينتهي به المطاف ويودع الحياة، وكان قد إشتد الصراع بين أبناء النجم الراحل في السنين الأخيرة عندما إشتد عليه المرض، وذلك بسبب الثورة الضخمة التي يمتلكها.
حيث قامت ثلاث بنات من أبناء الفنان الراحل سيد زيان وهم بالتحديد إيمان وحنان وسامية، برفع دعوي ضد أشقائهم محمد وداليا، من أجل حماية الثروة من الضياع والحفاظ عليها، لحين وفاة أبيهم وتقسيمها بعد ذلك مثلها مثل أي ميراث شرعي للأبناء، ولكن حينها حكمت المحكمة بعدم الإختصاص ورفضت الدعوي.

ولكن تلك الدعوة قد كشفت حجم الثروة الكبيرة الذي يملكه الفنان الراحل، والتي تتمثل في قطع أراضي وعقارات في العديد من المناطق بالإضافة إلي سيارة وبعض النقود المدخرة في أحد بنوك الأسكندرية، وفي هذا سرد لتلك الثروة الضخمة:

1- قطعة أراض مساحتها 16 فدان في منطقة العامرية بالإسكندرية وبها فيلا.

2- كما هناك مزرعة في محافظة الإسكندرية تبلغ مساحتها 21 فدان.

3- ويملك شقة تمليك بمنطقة ميامي بالإسكندرية.

4- يمتلك بعض الوحدات في العقار رقم 198 بمحافظة الجيزة بالتحديد في شارع البحر الأعظم، وكان يطلق علي العمارة إسم عمارة سيد زيان، وكان يعيش في الطابق الأول ويملك جميع المكاتب التي كانت تدر عليه ربحاً ضخماً.

5- ويملك الطابق الثاني عشر بالكامل وشقتين في الطابق الثاني بعد الأرضي مؤجرين إلي أحد الشركات ومحلين بالدور الأول والأرضي في العقار رقم 202 في شارع البحر الأعظم بالجيزة

6- وكان يملك سيارة مرسيدس ووديعة في البنك العربي بالإسكندرية تبلغ قيمتها 100 الف دولار.