الرزق الذي لا تتعب فيه ولا شقاء ، الرزق الذي يأتيك من حيث لا تحتسب كان هذا هو دعاء والدة الشاب اللبناني عبد الله ، فكانت كلما نظرت إليه على حد قوله تدعو له "الله يرزقك دون شقا ولا تعب” ويبدو أن الله قد إستجاب لدعاء هذه الأم لولدها وبطريقة غير معقولة ولا تصدق على الإطلاق.


وتبدأ أحداث القصة كما يرويها عبد الله لموثع نجوم مصرية بحذاء قديم مستورد من بريطانيا كانت أمه قد إبتاعته له من سوق البالة اللبناني والذي يتم فيه بيع وشراء الملابس والأحذية القديمة والمستعملة وعندما أخذ عبد الله الحذاء القديم وبدأ في لبسه تبين له أن الحذاء القديم ضيق بعض الشيئ ولا يناسب مقاس قدميه فأراد توسيعه حتى يستطيع لبسه بأريحية فما كان منه سوى أن أزال الحشو الداخلي للحذاء ليفاجأ بهذا الكنز الصغير مخبأ في قعره.


حيث وجد عبد الله سبع ليرات ذهبية تقدر الواحدة منه بحوالي 265 دولارا أمريكيا أي حوالي 2400 جنيه مصريا مما يعني أن السبع ليرات الذهبية التي حصل عليها من حيث لا يحتسب تقدر بحوالي 17 ألف جنيه مصري والحذاء مستعمل بسعر زهيد.


شر عبد الله الصورة لهذه الليرات الذهبية وقال أنه أراد أن يعلم العالم بما حدث له من رزق مفاجئ وقال أن كل هذا حدث بسبب دعاء والدته له ورضاها عنه وأنه سيستخدم المال الذي وجده في ترميم منزله .