باولا أنطونيني تبلغ من العمر 22 سنة، هي عارضة أزياء برازيلية. تعرضت لحادثة سير خطيرة، فقدت على إثرها رجلها. لكن الطموح والإصرار رفيق هذه الشابة الجميلة، حيث أنها تصر على الاستمرار في عيش حياتها بشكل طبيعي، وتقوم بجميع الأنشطة التي تحب، بما فيها تقديم عروض الأزياء، ارتداء لباس البحر والسباحة، الرياضة، الخروج.. كل هذا بدون عقد أو يأس.


إنها فعلا فتاة ملهمة.. شاهدي الصور: