تنتشر في الدول الاوروبية والولايات المتحدة الامريكية الشمالية والجنوبية ظاهرة التشرد والنوم في الشوارع، هذا الرجل المشرد الذي يبلغ من العمر 77 عاما من البرازيل ليس كغيره من المشردين صحيح ان كل مشرد ورأه قصة وخفايا قد تكون محزنة في حياته، لكن هذا المشرد لديه قصة ربما هي الاكثر جذبا.

كانت هناك امرأة كل يوم تلقي التحية على هذا المشرد وتتحدث اليه، وبعد فترة قرر ان يهديها دفتر، حتى وجدت انه يكتب الشعر بطريقة احترافية وذهلت من دقة الشعر وروعته...


شاهد الفيديو وتعرف على قصة هذا المشرد...