تتعرض مذيعات التلفزيون الى مواقف محرجة من وقت لآخر، فلا يمكن التنبؤ بالأحداث التي يمكن أن تطرأ اما على المذيعة أو على من حولها، أو عوامل أخرى كوقوع أحدهم أو وقوع زلزال أو سؤال محرج من متصل ومواقف عديدة لا يمكن احصاؤها.

ومن احدى تلك المواقف، موقف تعرضت له مذيعة الأرصاد الجوية بقناة تلفزيونية أمريكية، بعد أن اختفى فستانها فجأة بسبب تماثل لون الفستان مع لون "شاشة التصوير الخضراء" أو ما يدعى بال "كروما" وهي خلفية خضراء أو زرقاء تستخدم للتصوير، ويحظر على المذيعة ارتداء هذين اللونين لأنها ستظهر وكأنها بلا جسد، فكل ما هو أخضر أو أزرق يختفي من جسدها، وهذا ما حصل بالظبط مع الفستان، فأصبحت كأنها جزء من الخريطة التي خلفها.




ونشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، فيديو لهذه الحادثة الطريفة، وتبدو المذيعة متحمسة للنشرة ولكنها سرعان ما تنصدم عندما يخبرها أحدهم أنها أصبحت جزء من الخريطة، فأسرع مذيع آخر وأعطاها سترته، فارتدت السترة ورقصت قليلاً لبعض الوقت بمرح وعادت الى النشرة مرتدية السترة.