مقطع فيديو يوضح لحظة مواجهة تهز القلوب بين سفينة حربيةتابعة للبحرية النيوزيلاندية وموجة عملاقة ارتفاع قمتها 20 متر، مشيرة إلى أن طاقم السفينة، المكون من 34 بحارًا، ربما أصيب بدوار البحر بعد هذا المشهد الذي لا يتحمله ضعاف القلوب.

ولفتت المجلة إلى أن الموجة العملاقة كانت تدفعها رياح سرعتها 50 ميل في الساعة (80 كم /ساعة) وأن المياه أغرقت مقدمة السفينة وقمتها بصورة كاملة، لكن السفينة ظلت على سطح البحر بعد انقضاء الموجة، مشيرة إلى أن الفيديو الذي تم رصده من فوق السفينة انقطع فترة وجيزة وعاد وكأن السفينة عبرت كوبرى عملاق ضربها بصورة مفاجئة.

وأوضحت الصحيفة أن السفينة النيوزيلاندية يطلق عليها "أوتاجو" وهي واحدة من سفن الدورية الخاصة بحماية السواحل وهي أصغر من الفرقاطات والكورفيت ويصل طولها إلى 90 مترًا.