خبر طيب لشاربي القهوة؛ فلا دليل على أنها تسبب أي نوع من السرطان! دراسة نشرتها الوكالة الدولية لأبحاث السرطان توصلت إلى أن شرب القهوة يقلل من خطر الإصابة بنوعين من السرطان لكنها في يمكن ان تسبب السرطان في بعض الحالات. ليس هناك دليل قاطع على أن تناول القهوة يسبب السرطان، هذا ما تقوله الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية، لكنها تقول أيضا إن جميع المشروبات "الساخنة جدا" يحتمل أن تكون مسببة للسرطان.
وكانت الوكالة صنفت القهوة في السابق على أنها "مسبب محتمل للسرطان" لكنها غيرت ذلك الرأي. وأعلنت الوكالة اليوم الأربعاء (15 حزيران/ يونيو 2016) أن أحدث مراجعة وجدت أنه "لا دليل قاطع على وجود أثر مسرطن".

بيد أن الدراسة توصلت إلى دليل علمي آخر يشير إلى أن المشروبات الساخنة جدا - أي درجة حرارتها حوالي 65 درجة مئوية أو أكثر- بما في ذلك المياه والقهوة والشاي والمشروبات الأخرى يحتمل أن تكون مسببة لسرطان المريء.
بل أن تقرير الوكالة إلى أن القهوة تخفض من خطورة الإصابة بنوعين من السرطان.
وتوصلت الوكالة التي تتخذ من مدينة ليون الفرنسية مقرا لها إلى تلك النتائج بعد مراجعة أكثر من ألف دراسة علمية أجريت على بشر وحيوانات.
 ولم تكن هناك أدلة كافية لتصنيف القهوة على أنها مسببة للسرطان أو غير مسببة للسرطان. 

وكانت الوكالة صنفت القهوة في السابق على أنها "مسبب محتمل للسرطان" من فئة 2 بي، شأنها في ذلك شأن الكلوروفورم والرصاص وعدة مواد أخرى.
ورحبت الجمعية الوطنية للقهوة في الولايات المتحدة بالتغيير في تصنيف الوكالة الدولية لأبحاث السرطان واصفة إياه بأنه "خبر رائع لشاربي القهوة"