عند خروج امرأة من منزلها في استراليا عثرت على أفعى ملقاة أمام باب المنزل حيث كانت تحتضر، وكان من الواضح أن الأفعى قد قامت بغرس أنيابها في عنقها، لكن تبين لاحقا أنها انتحرت.

وعند اكتشاف السيدة للأفعى، قامت على الفور بالاتصال بخدمة مكافحة الأفاعي في مدينة كيرنز بمقاطعة “كوينزلاند” الأسترالية، ووفقاً لصحيفة “دايلي ميل” البريطانية فقد تبين أن الأفعى تنتمي الى فصيلة أفاعي الشجر البنية.

وقد أكد خبير الأفاعي “مات هاجان ” أن الأفعى ظلّت ما يقرب من نصف الساعة تتلوى، حيث كانت تعض بقوة على عنقها، وعند وصول خدمة مكافحة الأفاعي تبيّن أنها قد ماتت مسمومة، وقال: “ان الأفعى أمضت نصف ساعة وهي تتلوى بينما تعض علىعنقها بشدة كما لو كانت تنتقم من نفسها.

عندما وصل كانت قد توفيت، ثم تم نقل الأفعى إلى الطبيب البيطري لكي يقوم بتحديد أسباب الانتحار”، مشيراً الى احتمال أن تكون لدغت نفسها انتقاما، أو لدغة عقرب أثرت على سلوكها.

هاجان تم استدعاؤه إلى منزل في منطقة ايرفيل القريبة من مدينة كيرنز الأسترالية بعد أن عثرت امرأة على الحية، التي يبلغ طولها 1‪,‬5 مترا، على عتبة منزلها.

وقال هاجان: “عندما حضرت، كانت الأفعى لا تزال تتلوى فعرفت أن شيئا ما قد حدث لها، وعندما أمسكت بها، لاحظت أنها ما تزال تغض بقوة عنقها”.