بدأ واحد من أبرز الخبراء في عالم الأفاعي بالتعافي من لدغة ثعبان كوبرا قاتل كان قد تعرض لها أثناء وجوده مع الثعبان في حديقة حيوانات "وورسيسترشاير".


وكان قد تم نقل الخبير ومقدم البرامج عن عالم الزواحف في التلفزيون، مارك أوشيا، إلى المستشفى الملكي بواسطة طائرة مروحية بعد أن لدغه ثعبان، من فصيلة "الكوبرا الملك"، في قدمه أثناء وجوده في "متنزه سفاري ويست ميدلاندز" التابع لحديقة الحيوانات.

غير أن العاملين في المجال الصحي والطبي صنفوا إصابته على أنها ليست خطيرة، كما أن حالته كانت مستقرة بعد تلقيه العلاج الأولي قبل نقله إلى المستشفى.

وقال رئيس قسم الحياة البرية في حديقة الحيوانات، بوب لورانس: "يبدو أن الإصابة لم تكن خطيرة، ولكنه نقل إلى المستشفى كإجراء احترازي"، مشيراً إلى أن حالته مستقرة وأنه يرتاح حالياً.


وأوضح أنه لا يعرف كل التفاصيل حول الإصابة، ولكنه سيجري تحقيقاً حول ذلك، وفقاً لسكاي نيوز.

ويعتبر أوشيا واحداً من أبرز الخبراء في عالم الأفاعي والثعابين في العالم، وهو يقدم برنامجه الخاص على القناة الرابعة باسم "زواحف أوشيا الخطيرة".

جدير بالذكر أن أوشيا كان قد تعرض في العام 1993 للدغة ثعبان خطيرة كادت تودي بحياته، لكنه تمكن من النجاة منها.

ويعد ثعبان "الكوبرا الملك" واحداً من أخطر الثعابين والأفاعي، ولدغته كفيلة بالقضاء على فيل، كما أنه قد ينمو ليصل طوله إلى 18 قدماً، وهذا النوع من الثعابين هو الوحيد الذي يبني أعشاشاً لبيوضه.