فقد الفنّان أحمد زاهر أعصابه ودخل في نوبة من الفزع في مقلب حلقة الليلة من برنامج الفنّان المصري هاني رمزي "في الأدغال".

وأصيب الممثل المصري بحالة من الهلع والرعب عندما ظهر له الأسد الذي أخذ يحوم حول السيارة الموجود داخلها.

وبدأ بالهتاف مردداً: "يارب"، وعلامات التوتر بادية عليه.