عاقب رجل مغربي زوجته الأولى بطريقة قاسية بعدما رفضت أن يقترن بسيدة أخرى في إطار تعدد الزوجات، وقام بحلق شعر رأسها كاملا.


واعتقلت الشرطة المغربية الزوج المتهم، في مدينة بني أحمد، غربي البلاد، ووضعته رهن الاعتقال الاحتياطي، بحسب ما ذكرت صحيفة "أخبار اليوم المغربية".

ويواجه الزوج الذي يعمل معاونا للسلطة المحلية، اتهامات بالتعنيف، ويرتقب أن تجري أولى جلسات المحاكمة في 23 أبريل الجاري.

وتقدمت الزوجة بشكوى لدى السلطات قالت فيها إنها تعرضت أنواع قاسية من التعذيب في مختلف أنحاء جسمها، قبل أن يتم حلق رأسها.

وبموجب مدونة الأسرة في المغرب، لا يمكن للزوج أن يرتبط بثانية ما لم تجر استشارة الزوجة الأولى أو نيل موافقتها، فيما يظل القاضي صاحب سلطة تقديرية في منح إذن التعدد أو الامتناع عن ذلك.