أطلقت شركة "أوبر" في مدينة ساو باولو البرازيلية، خدمة تتيح لزبائنها الانتقال على متن طائرات مروحية، لتفادي الانتظار على الطرق المزدحمة.

وتبدأ أسعار الرحلات الجوية داخل ساو باولو بنحو 20 دولارا، لتكون بذلك أول خدمة "أوبر" في العالم للنقل الجوي داخل المدن، وتتيح الخدمة رحلات حسب الطلب بين المطارات والفنادق وقاعات المؤتمرات، وفق ما نقلت "رويترز".

وتمتلك ساو باولو أسطولا كبيرا من طائرات الهليكوبتر، يضاهي أساطيل مدن مثل نيويورك وطوكيو، ويضم الأسطول البرازيلي أكثر من 400 طائرة وعددا مماثلا من المهابط، لكن الانتقال جوا كان دائما خيارا للأثرياء.

وتستهدف "أوبر" تغيير ذلك من خلال برنامج تجريبي مدته شهر، وأسعار مشجعة، وتعرض الشركة أسعارا ترويجية طوال الخميس، ابتداء من 19 دولارا لمقعد في طائرة الهليكوبتر من حي راق في المدينة إلى أحد الفنادق عبر النهر، وتصل المسافة إلى نحو 6 كيلومترات.

وتساعد الرحلة على اختصار المدة الزمنية للرحلة، لاسيما وأن التنقل بين المطارات وبعض الفنادق قد يستغرق 3 ساعات كاملة جراء الاختناق المروري.