رفضت قردة على محاولة أحد السياح التقاط الصور لطفلها، وهو ما عبرت عنه بحركة حاولت من خلالها إجبار المصور على الابتعاد، لكن دون جدوى، ما دفعها لرد فعل كما يبدو في الفيديو.

فقد بدا في هذا الفيديو شاب وهو يصور قردا صغيرا، فيما وقفت أمه أقرب إلى المصور. لكنها في لحظة قررت الاعتراض على جلسة التصوير هذه، فاقتربت من الشاب ولامسته وكأنها تشير إلى وجودها وضرورة احترامه.

ويذكر ان الشاب واصل تصوير القرد الصغير الذي ظهر سعيدا وهو يقوم بحركات مختلفة كي تكون الصور متنوعة، ما جعل القردة الأم تلمس الشاب مرة أخرى، ربما اعتراضاً على عدم تصويرها هي، وربما كان الأمر ليرضيها لو حصلت على مكافأة.

بقي ان نقول سبحان الله انها غريزة الامومة حقا انه مقطع فيديو رائع.