حاول شاب مصري في الاسكندرية شحن هاتفه بطريقة غريبة جداً وخطيرة إلى درجة أنها كلّفته حياته.

فقد وجد الشاب إسلام (23 عاماً) جثة هامدة في منطقة الرمل بمدينة الاسكندرية وبعد معاينة الجثة تبيّن أنه قتل صعقاً بالتيار الكهربائي.

وقال عامل آخر عاين الواقعة، للقوى الأمنية إن التيار الكهربائي صعق إسلام أثناء محاولته توصيل شاحن هاتفه المحمول
بعمود إنارة الشاطئ.

ولم يوجه الاتهام لأحد في وفاة إسلام الذي لم يسبقه أحد على فعلته، إذ إن التيار الكهربائي في أعمدة الإنارة عادة ما يكون شديد القوة ولا يمكن توصيله إلى أجهزة صغيرة مثل الهاتف المحمول.