لنُحلِّق قليلا في عالم الخيال العلمي ونتخيل ماذا يمكن أن يحدث إذا اختفى البشر فجأة وبدون أي مقدمات عن كوكب الأرض؟ قد تبدو لك الإجابة مريعة بالطبع.

وقد تمت الإجابة عن هذا السؤال بشريط فيديو يظهر أن الأرض لن تقاوم طويلا بعد اختفاء البشر منها. الفيديو هذا أُخذ من السلسلة التلفزية "LIFE AFTER PEOPLE" والتي أجاب فيها العلماء والمهندسون وغيرهم من الخبراء عن السؤال الذي يطرح نفسه: كيف ستصبح الأرض عندما يختفي البشر منها؟ فتخيل ماذا سيحدث للارض لو اختفى البشر عن سطحها؟

بعد دقائق من اختفاء البشر ستنطفيء أغلبية الأضواء في جميع أنحاء العالم لكون جميع محطات الطاقة ستصبح غير قادرة على إنتاج الكهرباء كما سيغطى الغبار محطات الوقود ومحطات الألواح الشمسية في نهاية المطاف. أما محطات توليد الكهرباء الوحيدة التي ستبقى مشتغلة فهي محطات توليد الطاقة الكهرومائية.

وبعد يومين أو ثلاثة من اختفاء البشر سيغرق معظم شبكة مترو الأنفاق بماء الفيضانات. وبعد عشرة أيام ستموت الحيوانات الأليفة جوعا إذ ستنفق ملايين الأبقار والدجاج، بينما ستقوم الكلاب بافتراس الحيوانات الأليفة الأخرى.

وبعد شهر ستتبخر مياه التبريد في محطات الطاقة النووية وهذا ما سيؤدي إلى سلسلة من الكوارث في مختلف أرجاء العالم، هي أقوى بكثير من كارثتي "هيروشيما" و"تشيرنوبل"، ولكن هذا الكواكب سيتعافى عموما من التلوث الإشعاعي بسرعة وبسهولة.

وبعد عام ستبدأ الأقمار الاصطناعية بالسقوط من المدار مشكِلة نجوما غريبة في السماء، وبعدها بخمس سنوات ستغطي النباتات كافة أنحاء العالم كما سيُدفن بعض المدن تحت الرمال، وبعد 300 سنة ستتفكك الجسور والأبراج بسبب تآكلها.

وبعد 10 ملايين سنة سيبقى الدليل الوحيد على تواجد البشر ذات يوم على الأرض هو المباني التي تم تشييدها بالحجر مثل الأهرام المصرية وسور الصين العظيم وجبل "راشمور".