ربما تكون مهمة تقطيع البصل، خصوصاً إذا كنا نحتاج إلى فرمه ناعماً، أحد أكثر المهمات نكداً، فما بين الدموع والرائحة والإحساس كأننا أصبنا فجأة بالرشح، يفضل كثيرون وكثيرات أن يجدوا طرقاً أسهل لتجنب الإصابة بأعراض تقطيع البصل.

فهناك من يضع البصل في الثلاجة، لأن هذا يخفف من المواد التي تتصاعد منه عند تقطيعه وتسبب هذه الأعراض.

وهناك من اشترى قطاعة البصل الكهربائية، أو تلك اليدوية التي تنجز المهمة في ثوانٍ.

اليومين الماضيين، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر عاملاً في مطعم يقطع البصل بسرعة وبطريقة غريبة، فهو لا يعتمد على لوح التقطيع، حاملاً البصل بيده فقط.

كما نشرت “ديلي ميل” المقطع على صفحتها على “فيسبوك”، حيث حصدت أكثر من مليوني مشاهدة خلال أقل من أسبوع، فيما علّق الآلاف على طرافته، وبعضهم قال إنه يحتاج مساعدة هذا الرجل في تقطيع البصل، وأعرب آخرون عن رغبتهم في تعلم هذه المهارة.

وتساءل البعض عن قدرته على تقطيع كل هذه الكمية بدون دموع.