أثار بكاء طفلة أثناء تكريم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لوالديها بمناسبة يوم الطفل العالمي في الكرملين، اهتمام المشاهدين وفضولهم، وتساءل الكثيرون عن سبب بكائها.

وأجهشت الطفلة بالبكاء أثناء تسلم والديها "وسام المجد" من قبل الرئيس بوتين، على تكريس حياتهما لتربية الأطفال.

وقد أوضحت والدتها، تمارا كليشوفا، أن ابنتها يانا كانت مرهقة قبل حضور حفل التكريم، بالإضافة إلى أنها انفعلت وكانت مضطربة.

ويستقبل الرئيس الروسي، في الأول من حزيران من كل عام، والذي يصادف يوم الطفل العالمي، الأسر الكبيرة لتكريمها على الجهود التي تبذلها من أجل تربية أطفالها، وتشجيعها على تحمل هذه المسؤولية والتأكيد على أهمية ذلك للأسرة والمجتمع.