تعاني هذه المرأة البريطانية من نوع نادر من الوسواس القهري، يجعلها تأكل 20 إسفنجة جلي يوميا، وذلك بعد أن تنقعها طوال الليل بسائل للجلي بالنكهة المفضلة لديها، وهي نكهة التفاح.

وبدأت ظهور أعراض هذا المرض، وهو أحد أنواع الوسواس القهري يدعى متلازمة بيكا، على إيما تومسون (23 عاما)، من مدينة وولسيند بمقاطعة تينيسايد البريطانية، عندما كانت في سن الثالثة، حيث كانت تأكل ليف الحمام، قبل أن تكتشف لاحقا أن طعم الإسفنج ألذ، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقالت تومسون إنها تنقع الإسفنج طوال الليل في الماء وسائل الجلي بنكهة التفاح، حتى يكون أول شي "تستمتع" به في الصباح قطعة إسفنج مبللة، مشيرة إلى أنها تنفق أسبوعيا ما يقرب من 10 دولارات على شراء إسفنج من النوعية الجيدة.

وأضافت تومسون إنها لا تنوي استشارة الأطباء حول حالتها، أو البحث عن علاج لهذا الإدمان الغريب، إلا أنها أشارت أنها قد تذهب للطبيب إذا أصبحت هذه العادة "تتحكم في حياتها"، وبخلاف ذلك ستبقى تستمتع بأكل الإسفنج.