المادة الشمعية تلعب دوراً مهماً في حماية الأذنين وإبعاد البكتيريا والالتهابات عنهما. تفرز غدد القناة السمعية مزيجاً من الشمع والدهون ومركبات عضوية أخرى أساسية للحفاظ على صحة الأذنين. الوظيفة الأساسية لهذه المادة أن تحمي الأذن الداخلية من العوامل الخارجية ومن العدوى. لهذا فوجود هذه المادة الشمعية ضروري، ولكن وجود الكثير منها يمكن أن يؤثر على السمع مما يجبركم على الذهاب إلى الطبيب أو تنظيفها بأنفسكم لإزالة الفائض.

إذا كانت أذناكم مسدودتين بالمادة الشمعية، يجب أن لا تقلقوا لأن هذا أمر عادي. خذوا موعداً عند الطبيب أو نظفوا أنتم أذنيكم في العمق إذا شعرتم بانزعاج على مستوى السمع.

إذا اخترتم أن تذهبوا إلى الطبيب لنزع المادة الشمعية بدون أن تؤذوا داخل الأذن، فهو سيستخدم الماء الساخن لتطرية السدادة وإزالتها. لكن عليكم أن تعرفوا أنكم تستطيعون أن تنظفوها في المنزل بمستحضرات بسيطة مثل ماء الأوكسجين أو البابونج أو الماء المالح. إليكم الطريقة من آي فراشة:

• ماء الأوكسجين hydrogen peroxide

هذا المستحضر سيساعدكم على تعقيم الأذن وتطرية السدادة ثم إخراجها. يجب أن تضعوا بضع نقاط من ماء الأوكسجين في الأذن ( بمساعدة قطارة أو حقنة ) وتحنوا رأسكم لكي تتغلغل إلى الداخل. اتركوها مدة 3 دقائق، ثم أميلوا رأسكم إلى الجهة الأخرى لكي تسقط المادة الشمعية.

لتنظيف الشمع الذي سيخرج، لا تستخدموا عيدان تنظيف الأذن لأنها ستدفع المادة الشمعية نحو الداخل من جديد. من الأفضل أن تستخدموا منديلاً لتنظيف الأذن من الخارج، لكن لا تضعوا شيئاً في الأذن يمكن أن يؤدي إلى التهابها.

• البابونج وزيت الزيتون

شاي البابونج معقم طبيعي يساعد على تنظيف المنطقة في العمق وسخونة هذا السائل تسمح بتطرية المادة الشمعية المتراكمة بسهولة وإزالتها بسرعة أكبر بكثير. لتحضير هذه الوصفة، ابدأوا بتحضير الشاي، وعندما يجهز اتركوه يبرد قليلاً (يجب أن يبقى ساخناً). ثم سخنوا بضع نقاط من زيت الزيتون وضعوها في داخل الأذن بواسطة قطارة أو حقنة، أضيفوا بضع نقاط من البابونج واتركوها 5 دقائق ورأسكم مائل لتتغلغل بشكل أفضل.

• الماء المالح

وصفة أخرى ترتكز على تذويب القليل من الملح في الماء الساخن لأن خصائص الملح المعقمة تعالج فائض الشمع والماء يطريها. لهذا ذوبوا ملعقة من الملح في نصف كوب من الماء الساخن، ثم اغمسوا قطنة فيه. أميلوا رأسكم جانباً واعصروا القطنة لتدخلوا السائل المالح في قناة الأذن. جربوا أن لا تكون مشبعة بالماء، بضع نقاط تكفي لتنظيفها. ابقوا في هذه الوضعية دقيقتين ثم أميلوا رأسكم إلى الناحية الأخرى لتسيل المادة الشمعية.

نود تنبيهكم إلى أنكم بجب أن تقوموا بهذه العلاجات بحرص لأن قناة الأذن حساسة جداً ويمكن أن تتأثر بسهولة.

إليكم عدة نصائح تساعدكم على تحسين صحة أذنيكم :

• لا تستخدموا عيدان تنظيف الأذن للتنظيف اليومي. فهي تدفع المادة الشمعية إلى الداخل ويمكن أن تتسبب بالتهابات وحتى أن تسد الأذن.

• إذا كان لديكم التهاب في أذنكم أو كانت طبلة أذنكم مثقوبة، لا تجربوا أبداً أن تنظفوها وحدكم. اتركوا الأمر للاختصاصي.

• يجب أن لا تضعوا سائلاً بشكل مباشر داخل الأذن. من الأفضل أن تضعوا المستحضر نقطة نقطة، بدون استعمال القوة أو الضغط.

• إذا استمرت العوارض، استشيروا طبيباً للعلاج ولنزع سدادة الشمع.