ظهرت لقطات مروعة على الإنترنت لعدد ضخم من العملاء يقفزون على طاولة بيع مطعم كنتاكي للحصول على الطعام.

بحسب موقع ميرور، سبَّب مجموعة من المحتفلين فوضى كبيرة في فرع كنتاكي بالعاصمة البريطانية لندن بعد انتهائهم من مهرجان موسيقي، حيث رفض الموظفون خدمة العديد من الأشخاص بسبب سلوكهم الجامح، وتم استدعاء الشرطة.

وقالت فتاة تبلغ من العمر 17 عامًا إنها لم تتناول الطعام منذ بدء المهرجان، وشعرت بالجوع الشديد فاتجهت إلى المطعم، لكن بعد نحو 15 دقيقة من الانتظار في طابور طويل قام رجلان بدفع الجميع، وبدأت مشاجرة بينهما وبين مجموعة من النساء.

وأضافت أن الناس بدأت تقفز فوق طاولة البيع للحصول على الطعام، ما أدى لتوقف الموظفين عن الخدمة واستدعاء الشرطة.