دفعت غريزة الأمومة، فأرة إلى الدخول في معركة شرسة مع ثعبان، لإنقاذ صغيرها من فم الثعبان الذي كان يسرع مغادرًا بالصغير بعد اقتناصه.

وقالت صحيفة ” مترو” البريطانية على موقعها: إن الإيطالية راس مونتوجينوس انفي، التقطت الواقعة بكاميراتها، على جانب أحد الطرق أثناء عودتها من العمل، ثم قامت ببثها على موقع ” فيسبوك”.


ويظهر الفيديو الفأرة الأم وهي تهاجم الثعبان بشراسة وتعض ذيله، وهو يرد على الهجوم مرة، ويحاول الهرب بالصغير بين الأشجار مرة أخرى، ومع توالي الهجمات من الأم، أدرك الثعبان الخوف، فأسقط الصغير وفر.

أما الأم فقد عادت للصغير الذي كان فاقد الحركة من الصدمة والخوف، فحملته الأم إلى مكان آمن.

وحاز الشريط إعجاب مشاهديه، خصوصًا الأمهات، فقالت المشاهدة آدي لاين: لو كنت مكانها لفعلت الشيء نفسه لابني، بينما قالت كارين لينش: الأمومة ليس لها حدود.