يوليانا يوسف، ناشطة أوكرانية من أصل لبنانيّ، تبلغ من العمر 22 عاماً، اجتاحت صورها تطبيق "انستغرام" وشكلت علامة فارقة لكلّ شخص يعاني من شامات خُلقية.

تعتبر حالة يوليانا نادرة جداً إذ تحدث لفرد من بين 500 ألف شخص.

وقد شبّهها متابعوها عبر "انستغرام" بالفتاة "Dalmatian" لأنّها تشبه الكلاب المرقّطة!

والجدير بالذكر، أنّ يوليانا تنشر صورها بكثافة عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ لتؤكّد للجميع أنّ الشامات والوحمات الخُلقية ليست مرضاً أو عيباً.