تداول فيديو يوم الثلاثاء الماضي لعدد من المواطنين خلال رحلة برية في أدغال جنوب أفريقيا، وهم يصطادون زرافة بواسطة إطلاق النار عليها ثم قاموا بذبحها وحملوها إلى مكان مجهز لطبخها

هذا الفيديو الذي مدته دقيقة واحده أظهر المواطنين وهم يراقبون الزرافة، ثم قام أحدهم بإطلاق النار عليها وعبر عن فرحته بصوته الواضح لتحقيقه هذا الصيد الثمين، ثم قاموا بذبح الزرافة ومن ثم سلخها بعد نقلها بشيول للمسلخ المعد خصيصاً للصيد
وحول ردود الأفعال المتداولة حول هذا الفيديو انقسمت الآراء بين رافض لما قام به المتنزهون مبررين رفضهم بأنهم يهددون الحياة البرية في حين وافق آخرون بدعوى أنه لا شيء في الأمر وأنه صيد مباح