أعلنت منظمة الصحة العالمية انه على كافة الأباء والأمهات الابتعاد عن شراء الألعاب التي تحتوي على الإضاءة بالليزر كالمسدسات او الالعاب التي تطلق إضاءة ملونة، والتي تسبب ضعف البصر في حال التركيز بالليزر على عين الطفل، وقد تؤدي مع الوقت إلى انعدام الرؤية تماماً.

وبحسب المنظمة، أكد الدكتور بن أرميتاج بعد قيامه بالكشف على طفل يبلغ من العمر 10 أعوام يعاني من مشاكل بالعين وتورم بها وقد انخفضت الرؤية لدى الطفل بدرجة 75% نتيجة ألعاب الليزر الذي يلعب بها الطفل يوميا وقام الليزر بحرق جزء من شبكية العين من دون أي أعراض على الطفل حتى انخفض النظر بهذه النسبة.