اجرى المريض العملية في الجمعية الخيرية لرعاية المصابين بالأمراض المزمنة في العاصمة المقدسة “شفاء”بعدما عجزت مستشفى في مكة عن تشخيص الحالة المرضية واعتقد أنها مجرد خراج وتحتاج لبعض الأدوية والمراهم.

وكانت قد اجرت الجمعية الخيرية بعض الفحوصات والاشاعات للمريض ، واتضح للطاقم الطبي وجود دودة تحت جلد الكتف وتستقر فيه منذ فترة طويلة، وأجريت عملية جراحة للمريض وأخرجت الدودة وهي حية، لتنتهي معاناة المريض.

وتم ارسال الدودة إلى أحد معامل التحليل بهدف تحديد نوعها الذي يتوقع أن يكون نوعاً من الذباب الملون

في مشهد غريب لم يصدقة عقل نجحت عملية جراحية في استخراج دودة حية من كتف مريض بعدما كانت موجودة به لفترة طويلة ، وسببت له انتفاخاً في الكتف وآلاماً حادة.

وأعرب رئيس مجلس إدارة جمعية “شفاء” الدكتور خالد طيب عن سعادته بمساعدة المريض وتخفيف ألمه الذي استمر لسنوات طويلة دون معرفة السبب الحقيقي ، مشيراً إلى أن الجمعية الخيرية تعمل على إرضاء جميع المستهدفين بالخدمة وتلبية احتياجاتهم وتوقعاتهم.

واوضح خالد طيب أن الجمعية أنشأت المركز الطبي لتقديم الرعاية الشاملة للمصابين بالأمراض المزمنة، موضحاً أن المركز يضم كافة احتياجات أولئك المرضى بدءاً بالتثقيف الصحي ومروراً بتشخيص وعلاج المصابين بالسكري وضغط الدم وغيره من الأمراض المزمنة، مشيداً بدعم أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء في بلد الخير والعطاء.