غرائب :
عادات تدمر عدد الحيوانات المنوية عند الرجل 1.التعرق في الساونا : إذا كنت تبحث عن وسيلة صحية لإخراج العرق وكل السموم المتواجدة في الجسم. قد تتجنب رحلات الذهاب إلي الساونا. وفقاً لدراسة قام بها باحثون في جامعة بادوفا في إيطاليا تمت علي 10 رجال في عمر 30 عاماً شاركوا في جلسات الساونا لمدة 15 دقيقة مرتين في الإسبوع لمدة ثلاثة أشهر . ذكرت الدراسة التي تمت علي كل مشارك لمعرفة عدد الحيوانات المنوية طبيعي ولم يستخدموا الساونا في الماضي ولكن مع مرور الوقت اظهرت النتائج أن هناك إرتفاع في درجة حرارة الصفن قبل وبعد الجلسة للمقارنة بينهم ومحاولة فحص حركة الحيوانات المنوية والتركيز وجدوا انها شهدت إنخفاضاً ملحوظ بعد مرور ثلاثة أشهر من جلسات الساونا يومياً لمدة 15 دقيقة وظلت منخفضة في الأشهر الثلاثة التالية .وبعد التوقف، تم إستعادة عدد الحيوانات المنوية بعد مرور ستة أشهر وعادت إلي مستوياتها الطبيعية . وبذلك، تجنب تسخين الخصية خصوصاً عند التعرض للساونا وفقاً لما ذكره الباحثون في علم الأحياء . 2. التعرض للقلق والتوتر : يمكن أن يكون للقلق والتوتر تأثير سلبي علي صحتك بشكل عام وتشمل هذه التأثيرات السلبية الخصوبة عند الرجل . علي سبيل المثال، هناك دراسة حديثة تمت علي 193 رجل يتراوح أعمارهم بين 38 – 48 سنة تم تقيمهم علي نطاق موضعي ومعرفة الأحداث التي أدت للتعرض إلي الإجهاد في العمل والحياة . وقد تم تحليل عينات السائل المنوي للأفراد المشاركين من الذكور في جامعة كاليفورنيا لمعرفة تركيز وحركة الحيوانات المنوية في السائل المنوي. وجد الباحثون أن الرجال الذين تعرضوا لأحداث الإجهاد والتوتر في العمل عانوا من ضعف الخصوبة وتأثير ضار علي جودة السائل المنوي .ومع ذلك، لم يخفض الإجهاد من مستوي هرمون التستوستيرون عند الرجال . قال الدكتور بام ورك معد الدراسة وأستاذ مشارك في علم الأوبئة في كلية كليمان للصحة العامة ” أن الرجال الذين يتعرضوا لمستويات عالية من الإجهاد عانوا من ضعف قدرة الحيوانات المنوية علي الحركة ” . 3. إستخدام الكمبيوتر المحمول : ولعلكم تتذكرون الكثير من النصائح حول محاولة إخراج الكمبيوتر المحمول من حضنك لمنع الحرارة من إتلاف عدد الحيوانات المنوية. ولكن قد لا تعلم أن إتصال الواي فاي في جهاز الكمبيوتر المحمول يمكن أن يعيق عملية الخصوبة عند الذكور . ونشرت دراسة حديثة في دورية الخصوبة والعقم علي مجموعة 29 عينة من الحيوانات المنوية عند الرجال الأصحاء قاموا بإستخدام جهاز الكمبيوتر المحمول متصل بالإنترنت اللاسلكي لمدة أربعة ساعات. وكان الباحثون يستخدموا الكمبيوتر المحمول لتنزيل وتحميل المعلومات لذلك، كانت خدمة الواي فاي مفعلة ومستمرة . ولتقليل من درجة حرارة الكمبيوتر علي كيس الصفن وتحسين نوعية الحيوانات المنوية، تم إستخدام انظمة تكيف الهواء للحفاظ علي الكمبيوتر المحمول في درجة حرارة 77 درجة. وتسبب الإشعاع الناتج عن إستعمال الواي فاي في التأثير علي الحمض النووي من التلف وتقليل حركة الحيوانات المنوية .