غرائب :
يستخدم الشباب السماعات سواء للاستماع للقرآن أو الأغاني قبل النوم مباشرة، خاصة حينما نكون في حالة من الضيق ونرغب في الخروج من حالات الضغط التي نتعرض لها في حياتنا اليومية، وذلك للإنعزال بشكل تام عن العالم بمشكلاته وضغوطه.
وقد لا يعلم البعض مدى الضرر الذي يتعرض له نتيجة ترك سماعات الأذن لفترة طويلة في الأذن، لذلك نضع بين أيديكم اليوم قصة حقيقية حدثت لفتاة فلبينية نسيت سماعة الهاتف في أذنيها أثناء نومها.
وكان عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا مجموعة من الصور لجثة فتاة فلبينية محترقة تماماً، وحين بحث الأطباء في أمر تلك الفتاة لمعرفة سبب الوفاة عثروا على سماعة في أذنها محترقة تماماً لدرجة يصعب تمييزها عن لون بشرة وجهها المحترق.
ويؤكد الأطباء أن السبب الرئيسي لوفاة تلك الفتاة هي وضعها سماعة الهاتف على أذنيها أثناء النوم بينما كان جهاز الهاتف في الشاحن، حيث ارتفعت درجة حرارة الهاتف مما تسبب في صعق الفتاة بالتيار الكهربائي عن طريق سماعات الأذن أثناء النوم، فتحولت إلى جثة محترقة تماماً.
لذلك ينصح الخبراء بعدم وضع سماعات الأذن قبل النوم حتى لا يتعرضون لمثل ما تعرضت له هذه الفتاة، كما ينصح الأطباء أيضاً بضرورة وضع الهاتف بعيداً حتى لا نتعرض لأي أضرار نتيجة الموجات التي تصدر من الهاتف أثناء عمله.