غرائب :
يتمنى مباه غوثو (145 عاماً)، أكبر رجل في العالم من مدينة سراغين وسط جافا، الموت رغم عمره المديد، بحيث يقول إنه عاش ليرى أولاد أولاد أحفاده.
وقال أحد أحفاد الرجل، إن جده كان يتمنى الموت منذ ان كان عمره 122 عاماً، وقد اشترى بالفعل موقعاً ليدفن به على مقربة من مقابر أولاده، وذلك منذ العام 1992.

غوثو الذي ولد عام 1870، بحسب ما إستطاع مكتب التوثيق المحلي تأكيده من خلال إثبات أن هويته أصلية وأن تاريخ ولادته حقيقية، كشف أن سر طول العمر هو "الصبر".
ويقضي غوثو معظم وقته في الاستماع إلى الراديو، لأن بصره ضغيف جداً.