___ غرائب :
في حادثة غريبة وقاسية، قام أحد الأباء في حي المشناقة بمدينة يريم وسط محافظة إب اليمنية، بمهاجمة حفل زفاف ابنته، وإلقاء قنبلة يدوية وسط المدعوين والأقارب، الذين كانوا ينتظرون العروس لاستقبالها، وبدء مراسم الاحتفال.
وقال الأهالي، إن "الرجل كان يعاني من اضطرابات نفسية منذ فترة طويلة، إضافة إلى بعض الاعتراضات المتشددة التي كانت لديه حول تحضيرات حفل العرس، مثل الأغاني وطريقة الزفاف، الذي كان من المقرر أن يقام الخميس القادم".
وتزامن وقوع الحادثة، مع اقتراب موعد وصول ابنته إلى مكان الحفل، في وقت ازدحام المخيم الخاص بالعرس بالحضور الكبير للنساء والأطفال. الأمر الذي أدى إلى مقتل أكثر من 13 شخصاً، بينهم هو وواحدة من بناته وآخرون من العائلة، فيما أصيب أكثر من أربعين آخرين، جميعهم من النساء والأطفال.