___ غرائب :
أثارت صورة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي غصب واستياء رواد السوشيال ميديا، حيث كانت الصورة عبارة عن ”سيلفي ” لعائلة وهم يلتقطون هذه الصورة مع قريبة متوفاة داخل المقابر، كما يظهر كل من في الصورة وهم يبتسمون مما سبب الإنزعاج لكل من بشاهدها.

وانهالت التعليقات الغاضبة من هذ السيلفي منددة بما فعلته هذه العائلة لعدم مراعاتها لحرمة، ومدي الانحدار الاخلاقي الذي وصل إليه أفراد هذه الأسرة ليقوموا بالتقاط سيلفي مع قريبتهم المتوفاة وهي لم تدفن بعد، بينما علق البعض الآخر ساخرا مما قامت به هذه الأسرة قائلا "المرة القادمة سيلفي مع الميت نفسه" وتعليق آخر "ساعات السيلفي بينسي همي".


أما الحقيقة وراء هذه الصورة، فهي أن من في الصورة ما هم إلا مجموعة من الممثلين الذين قاموا بالتقاط هذه الصورة أثناء تصوير أحد المسلسلات الإيرانية. وتم التقاط هذه الصورة في كواليس المسلسل كذكري لأبطال المسلسل.