___ غرائب :
تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعيّ مقطع فيديو يوثق كيفية تعامل الأمريكيين مع الفتيات المسلمات.

وتدور فكرة الفيديو، حول فتاتين الأولى ترتدي ملابس تكشف جسدها، كما فتيات أمريكا، وفتاة أخرى ترتدي الزي النسائي الاسلامي الذي يغطي جسدها ورأسها، وتطلب الفتاتان من المتواجدين في إحدى الحدائق أن تترك حقيبتها لديهم حتى تعود من المرحاض.

والواضح من خلال هذا الفيديو، أن من طلبت منهم الفتاة الأولى وضع حقيبتها عندهم، قد وافقوا بلا تردد، بينما البقية ممن طلبت منهم الفتاة التي ترتدي الحجاب الاسلامي رفضوا وبشدة، خوفاً من احتواء الحقيبة على “متفجرات”، حتّى أن أحدهم قال لها صراحة إن ملابسها توحي بأنها “إرهابية”.