___ غرائب :
قال مصطفى عبدالخالق، الشاب الذي ظهر منذ عدة أشهر في أحد البرامج التليفزيونية وادعى الالوهية، إنه تبنى الأفكار الالحادية التي تنكر وجود الله، بسبب تأثره الشديد بفكرة قتل البشر لبعضهم باسم الدين.

وأوضح "عبدالخالق"، خلال استضافته اليوم الثلاثاء في برنامج "ستوب" الذي يُعرض عبر فضائية LTC، أن بعض البرامج المنشورة على موقع "يوتيوب" واطلاعه على كتابات "ريتشارد دوكنز"، الكاتب البريطاني و المعروف بآرائه في الإلحاد ونظرية التطور، كانت لها دور كبير في إلحاده.

وتابع، أنه، بعدما بحث وقرأ، تراجع بعد ذلك عن أفكاره الإلحادية وآمن بوجود الله سبحانه وتعالى، ولكنه اعتنق الدين المسيحي، وأصبح يعتقد أنه "المهدي المنتظر"، وهو التحولات التي أربكت محمد النجار، متخصص في العقيدة الإسلامية، والذي كان ضيفاً في نفس الحلقة، وسأله: "يعني انت ملحد ولا المهدي المنتظر؟".