___ غرائب :
 يسافر للقاء فتاة أحبها عبر الإنترنت فتتركه في المطار 10 أيام ... ومن شدة الصدمة وقعت له فاجعة كبيرة 
لا تثق في علاقات الحب التي تنشأ بالكامل عبر الإنترنت، وحتى لو سمعت عن حالاتٍ اكتملت قصتها الرومانسية بالحب والزواج، إلا أنها الاستثناء وليست القاعدة. ربما هذا الدرس هو ما وعاه الهولندي بيتر تشيرك، 41 عامًا، الذي التقى بفتاةٍ صينية تدعى زهانغ عبر الإنترنت، وانتهت قصتهما بشكل مأساوي، حسبما نشر موقع "الإماراتية". وتبدأ القصة الحزينة عندما التقى بيتر تشيرك بالفتاة زهانغ عبر أحد مواقع التواصل، وسرعان ما اجتذبته بأحاديثها الممتعة، لتمتد محادثاتهما بالساعات. وسرعان ما وقع بيتر تشيرك في حب زهانغ، وعرض عليها أن يأتي إلى الصين لرؤيتها، وأرسل إليها صور التذكرة والتأشيرة، ثم طار إلى الصين. شاهد أيضًا: صيني يخدع شركة طيران ويحصل على وجبات فاخرة مجانية لمدة عام كان بيتر تشيرك يتوقع أن يجد زهانغ في انتظاره كما اتفقا، لكنها تأخرت، وطال انتظار بيتر تشيرك لساعاتِ طويلة ولم تأت فتاته، وانتهى الأمر ببقائه في المطار لعشرة أيام كاملة. وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي الصينية صورًا لرجل ينتظر في المطار لأيامٍ طويلة، حتى صار في حالةٍ مزرية، وطالب الجميع بمعرفة هويته وقصته. وانهار بيتر تشيرك في اليوم العاشر لبقائه في المطار، ما اضطر السلطات لأخذه إلى المستشفى على مقعد متحرك، ليحظى برعاية طبية ونفسية بعد ما تعرض له. وفور انتشار القصة والوصول إلى الحبيبة زهانغ، قالت إنها ظنت حبيبها يمزح، ولم تأخذ ادعائه بالسفر إليها على محمل الجد. وقالت الفتاة إنها سافرت في نفس يوم وصول حبيبها إلى مقاطعة بعيدة، وأنها خضعت لجراحة تجميلية، وقد تقابله بعد التعافي منها.

0 التعليقات:

Post a Comment