___ غرائب :


شهد عزاء الفنان الراحل محمود عبد العزيز الذي أقيم منذ أسابيع قليلة الكثير من المواقف الغريبة التي حدثت من بعض الإعلاميين والفنانين، وكان أهم هذه المواقف التي حدثت في هذا العزاء، هى المشادة الساخنة التي وقعت بين الفنان والزعيم (عادل إمام) والفنان الكبير (محمد أبو داوود) وأدت إلى انسحاب الزعيم من العزاء قبل أن يتطور الأمر بينهما.
أثناء مراسم استفبال العزاء في الفنان الراحل (محمود عبد العزيز) حدث خلاف شديد بين الفنان (عادل إمام) والفنان (محمد أبو داوود)، هذا الخلاف لم يتم الكشف عن تفاصيله إلا اليوم، حيث أكدت بعض المواقع الإلكترونية أن سبب الخلاف هو انحياز الفنان (محمد أبو داوود) للمؤلف والمنتج المسرحي (سمير خفاجي).
ويرجع سبب الخلاف إلى ظهور سمير خفاجي في حلقة على قناة النهار، وكان محمد أبو داوود يقرأ تعليقا صوتيا يعرض فيه حياة هذا الرجل ووقوفه بجانب الكثير من الفنانين الذين تجاهلوه الأن ولا يقوموا بالسؤال عنه، وأثناء الحوار قال خفاجي إن الفنان عادل إمام لا يقوم بالسؤال عليه مطلقا، وهذا ما أغضب الزعيم كثيرا.

جدير بالذكر أن الخلاف بين داوود وإمام داخل سرادق العزاء تطور وتبادل فيه الطرفين الشتائم والسباب، مما جعل الزعيم ينسحب من العزاء بعد أن شعر بالحرج الشديد أمام المتواجدين في سرادق العزاء.

0 التعليقات:

Post a Comment