___ غرائب :
كثرت حوادث القتل في الآونة الأخيرة بشكل يبعث إلى القلق والريبة، يجب معه اتخاذ إجراءات حكومية ومن المجتمع المدني تعمل على الحد من ارتكاب مثل هذه الجرائم، ففي نهاية الأسبوع الأسبوع الماضي قام سائق توك توك بذبح طفل في الشارع أمام امارة بعد توجيه عدة طعنات قاتلة له، من أجل سرقته ولوجود مبلغ مالي معه يقدر بـ 900 جنيه، وفي نفس اليوم تقريباً تم العثور على شخصين مذبوحين في شقة بالمقطم.
واليوم وفي حادثة أخرى أبشع من الحادثتين السابقتين أقدم مواطن عادي يعمل “مزارعاً” على قتل جميع أفراد عائلته وذلك بإطلاق الرصاص عليهم، وبلغ عدد الذين قتلهم ثمانية أفراد وجميعهم من اسرته ولم يترك واحداً منهم حياً، والقتلى هم “أولاده الخمسة وزوجته ووالدته وشقيقته”.
وحدثت هذه الواقعة في قرية “فاو قبلي” التابعة بمركز دشنا شمال محافظة قنا.
وليس هناك أسباب تذكر لارتكاب المواطن لهذا الحادث البشع.
وقيل أنه يعاني من حالة نفسية صعبة يمر بها بسبب ضغوط الحياه.
وكان مدير أمن قنا اللواء صلاح حسان تلقى إخطاراً بالواقعة وأبلغ الأجهزة الأمنية لمعرفة ملابسات الحادث.
وانتقلت النيابة لموقع الجريمة لمباشرة التحقيقات وتحرر محضر بالواقعة.

0 التعليقات:

Post a Comment