___ غرائب :
لكل دولة أكلاتها المشهورة التي تتميز بها، وتعتبر "الطعمية" أحد أشهر الأكلات المصرية الأصيلة التي انتقلت من مصر إلى العديد من الدول العربية التي أضافت عليها لكن تبقى الطعمية المصرية هي الألذ والأطعم بشهادة الجميع.
شهرة الطعمية في مصر لا تقتصر فقط على كونها الأكلة الشعبية الأولى بجانب الفول، والتي تعتبر الوجبة الرئيسية على الإفطار بالنسبة لغالبية المصريين، بل تشتهر أيضاً باختلاف طريقة تحضيرها من محافظة إلى أخرى، خاصة الإسكندرية التي تتفرد بمذاق رائع للطعمية والتي يطلق عليها "الإسكندرانية" اسم "فلافل".
ولإطلاق اسم فلافل على الطعمية في الإسكندرية قصة تاريخية، ذلك أن أصل الكلمة قبطي، حيث أطلق الأقباط في الإسكندرية عليها هذا الاسم والمكون من ثلاثة أجزاء "فا لا فل" أي "ذات الفول الكثير"، حيث انتشرت بين الأقباط كأكلة بديلة عن اللحوم خلال أيام الصيام.
وتتميز الفلافل في الإسكندرية عن الطعمية في غيرها من المحافظات، كونها لا تضيف فتات الخبز إلى مكوناتها كما تفعل المطاعم في القاهرة وغيرها من المحافظات.
وتجمع "الفلافل" بين نكهات متنوعة مثل التوابل والخضروات كالبصل والثوم والبقوليات "الفول المدشوش"، بالإضافة للشبت والكرات والكسبرة الخضراء، وهو ما يكسبها اللون البني الفاتح من الخارج واللون الأخضر الداكن من الداخل.

0 التعليقات:

Post a Comment